محتويات هذه الصفحة

السياحة في غرناطة

   السياحة في غرناطة تمتاز بتعدد نشاطاتها . تحمل غرناطة اسم المقاطعة التي تتبع لها . غرناطة احدى اهم المعالم التراثية والثقافية في اسبانيا والعالم.  يوجد في غرناطة العديد من المعالم التراثية العربية الاسلامية مثل قصر الحمراء الذي يعتبر احد ابرز المعالم السياحية في اسبانيا ككل.  تمتاز المدينة القديمة بشوارعها المرصوفة بالحجارة وابنيتها الغنية بالمعالم العربية والاسلامية . تعتبر غرناطة معقل الحضارة العربية والاسلامية في الاندلس . بالاضافة الى معالمها التراثية تمتاز غرناطة بجمال طبيعتها بسبب وقوعها عند التقاء ثلاثة أنهر وعلى سفح جبال سييرا نيفادا . يبلغ عدد سكان غرناطة حوالي 250 الف نسمة. من أهم المعالم السياحية والتراثية في غرناطة بالاضافة الى قصر الحمراء هنالك جنة العريف وكتدرائية غرناطة والكنيسة الملكية والحي الاندلسي الجميل .  البيازين

المعالم السياحية في مدينة غرناطة

 إذا بحثنا عن أبرز وأشهر الأماكن السياحية، فنجد أن المعالم السياحية في مدينة غرناطة من أفضلهم، ومن أمثلة ذلك ما يلي:

متحف غرناطة الأثري:

من أهم المعالم السياحية في مدينة غرناطة نظراً لإحتواءه على كثير من قطع الآثار النادرة، فهو يعود للقرن السادس عشر الميلادي، ويعرض تاريخ لحضارات مختلفة كانت تحكم الحضارة الرومانية والقرطاجية على الخصوص، ومتحف كهذا يعد ثروة قومية لإسبانيا كلها وليس لمدينة غرناطة فقط، ولذلك نجده مُحاط باهتمام كبير.

جنة العريف:

  تتسم بوجود عدة حدائق جميلة ومنسقة، كما تتسم بهدوئها ولذلك يقصدها الكثير ليستريحوا قليلاً من ضغوطات الحياة، فبالنظر لجمال هذه الحدائق تخرج الطاقة السلبية التي بداخلك.

كاتدرائية غرناطة:

من أشهر المعالم السياحية في غرناطة نظراً لتصميمها الفريد وطرازها القوطي، ولقد تم بناؤها أعلى مسجد غرناطة الذي بُني على يد أمراء مدينة غرناطة عندما سيطروا على المدينة عام 1492م، تتنوع الفنون في هذه الكاتدرائية حيث الصور المختلفة والزخارف واللوحات والتماثيل التي صُممت بطريقة مبدعة.

حي البيازين:

من الاحياء الاندلسية ويعرف بهذا الاسم لقيام العديد من الثورات بداخله، والملاحظ ان كثير من سائحي غرناطة يتجهوا للتعرف على هذا الحي، فهو ليس حي قديم وله أصول تاريخية وأثرية فقط، بل يحتوي على مناظر خلابة وطبيعية، بالإضافة لجمال هذا الحي وتنسيق الشوارع به فكأنها تأتي من أول غرناطة وتصل للنهر، ولذلك يحافظ عليه أكثر حكام اسبانيا ونجده مُحاط بجدران دفاعية.

قصر الحمراء:

تم بناؤه على يد المسلمين، حيث أنشأه الملك أبو عبدالله محمد الأول، فهو يمثل كنز فريد لمدينة غرناطة ولأسبانيا كلها، ويقصده ملايين السائحين لجودة معماره ونلوجود حدائق طبيعية ومناظر وألوان خلابة به تبعث الراحة للنفوس.

أما عن الشوارع الرئيسية في غرناطة:

بغرناطة مئات الشوارع ولكن هناك عدة شوارع متميزة بها ويزورها الكثير وخاصة السائحين ومن بينها ما يلي:

شارع كويستا دي جوميرز:

ويشتهر هذا الشارع في غرناطة نظراً لإحتواءه على آلة القيثارة التي تعد اسبانية الأصل، ولذلك يذهب لهذا السوق العاملين على القيثارة ومحبيها، وكثيراً ما نجد محبي الموسيقى بأنواعها المختلفة هناك

شارع ريس كاثوليكي:

يتوفر بهذا الشارع مختلف الماركات العالمية، فإذا كنت تحب شراء ملابسك بماركة معينة بالتأكيد ستجدها في هذا الشارع، كما يوجد به العديد من المشغولات التي صُنعت يدوياً ومميزة عن غيرها.

شارع كالديريريا الجديد:

من شوارع مدينة غرناطة الشهيرة وتتوفر به مختلف المتاجر وأيضا به أماكن عديدة لصانعي المشغولات اليدوية، والتي تصلح لتكون هدية تذكارية جيدة لاصدقاءك، ولذلك يتردد عليه السياح كثيراً، فمشغولاته بجودة عالية ومُصممة من صناع محترفين.

اشهر اسواق غرناطة ما يلي:

كثيراً ممن يحبون التسوق يذهبون لمدينة غرناطة خصيصاً كل عام ليشتروا ويتجولوا باسواقها الشهيرة ومن بينها:

سوق Alcaiceria:

يشبه البازار الكبير كما أنه من الاسواق الأثرية ويحمل تاريخ مميز، فالمعمار الاسلامي واضحاً به وحتى الأن يوجد به بائعي الأقمشة والعديد من المتاجر التي تبيع التوابل وغيرها من المحلات التي تبيع الهدايا.

سوق الاعشاب والتوابل:

ويشتهر ذلك السوق بأعشابه الطبيه والتي استُخدمت كعلاج لمختلف الأمراض منذ القدم، كما أنها توضع على الأطعمة كذلك. يبدو ان اسبانيا من الدول التي أنعم الله عليها بكثرة تراثها، وخاصة غرناطة لذلك لا نتعجب من المعالم السياحية في مدينة غرناطة والتي تجذب إليها الملايين سنوياً.      

انتقل إلى أعلى